الرئيسية » الأخبار » الشركة الليبية الأفريقية للطيران تتهم وزير المواصلات الليبي بالتسبب بمنعها من الطيران في الأجواء الأوروبية

الشركة الليبية الأفريقية للطيران تتهم وزير المواصلات الليبي بالتسبب بمنعها من الطيران في الأجواء الأوروبية

(يو بي أي) — إتهمت الشركة الليبية الأفريقية القابضة للطيران، اليوم الأحد، وزير المواصلات الليبي بالتسبب بالقرار الأوروبي بمنع طائرات الشركة من الطيران في الأجواء الأوروبية.

واتهمت الشركة التي تنضوي تحتها 4 شركات طيران، في بيان لها، وزير المواصلات الليبي بالتسبب في القرار الأوروبي “من أجل إصلاح هيئة الطيران المدني التابعة لوزارته”.

وأعلنت الشركة أنها تضع الترتيبات اللازمة لاستئجار طائرات لتشغيل رحلاتها نحو أوروبا، بعد أن منعت المفوضية الأوروبية الطائرات المسجّلة في ليبيا من الطيران في الأجواء الأوروبية.

وأرجعت صدور القرار الأوروبي إلى ما اعتبرته “القصور الذي تعاني منه مصلحة الطيران المدني”، مشيرة الى أن لا علاقة للقرار بسلامة طائراتها.

وعبّرت الشركة عن أسفها للقرار الأوروبي، واعتبرته “تجنٍ” على شركاتها ومصالحها، مشيرة إلى أنها اضطرت إلى عدم إدراج طائراتها الجديدة التي تمتلكها في جداول الرحلات نحو أوروبا.

يشار إلى أن الإتحاد الأوروبي قرّر خلال الأيام الماضية منع أي طائرة مسجلة في ليبيا من الهبوط في أي مطار من المطارات الأوروبية حتى يتم توفير الأمن للمطارات الليبية واستعادة الحكومة السيطرة عليها من المسلحين.

11 تعليقات

  1. السبب هو الاخضر وزمرته القابعه في المطار

  2. السلام عليكم ….
    بالرغم من أن هذه الشركة كانت محسوبة على سيف إلا انها كانت شركة فاعلة هذا لا يعني انها شركة جيدة فللأسف الشديد لا قناعة لي بالطيران الليبي لم اسافر بها مرة واحدة ذهبت للعمرة قعدت يوم كامل في المطار وكان يوم في رمضان وكان معانا عائلات هلبة والذي زاد من مخاوفي حادثة الطيارة التي هبطت وتحطمت. في اعتقادي ليبيا للطيران يعتبر من أسوء الادارات والمطارات وحل هذه المشكلة الاقتداء بالشركات العملاقة مثل قطر والامارات وعمل صورة طبق الاصل من مطاراتهم وآليات عملهم وإدارتهم وأنا من مؤيدين أن يكون المسئولين على الادارة والطيارين أجانب لديهم الخبرة وبالله فكونا من كلمت احنا عندنا كوادر وعندنا امكانيات وخطط ((موديفكات)) والعزف على هذا الوتر. في إعتقادي لتكوين مطار يليق بنا كليبيين يجب عمل الاتي:
    1. إخراج المليشيات من المطار بالقوة لأن واضح أنهم ييدون المطار.
    2. مسح المطار عن بكرة أبيه (الاستقبال. المهابط. المباني المحيطة بالمطار)
    3.تكوين لجنة والذهاب لجميع مطارات العالم وأخذ تصاميم وشركات التنفيذ وحتى المسئولين لأفضل مطار وعمل ثلاث مطارات (طرابلس وبنغازي وسبها)
    4. تحديد جدول زمني متى بداية وانتهاء التنفيذ ((فعليا)) ويكون العمل على مراحل وتكون كل مرحلة لا تتجاوز 6 أشهر.
    5. رصد ميزانية وتكلفة البناء على جنب يعني تكون جاهزة للصرف في اي وقت ويعمل حوافز وتشجيعات مالية في حالة الانتهاء قبل المدة
    6. فرض على الشركة المنفذة العمل على ورديتين في النهار والليل.
    7. تكليف أكثر من شركة حتى تكون هناك منافسة وكل واحد يعطي أفضل ما عنده؟
    8. عمل منظومة على النت والحجز اللاكتروني.
    9. الامن بالمطار
    الوطنية أفعال لا أقوال وعاشت ليبيا حرة مستقلة ومستقرة ومتطورة.

  3. لاحظت على صفحات هذا الموقع لمز وغمز وطعن وقدح للمجاهدين الذين بذلوا أرواحهم نصرة لله ولرسوله وفداء لآمتهم ولست أقصد ما يكتب من تعليقات بل الأخبار التي يحررها بعض كتابه وفيها إطلاق ألفاظ مثل الميليشيات ونحوها ولم يكن هذا بالأمس أو قبلة بل من بعد إعلان التحرير وأنا أود تنبيه كتاب الموقع بأننا لسنا سذج ولا مغفلين حتى نتلقف ماتكتبون بلا غربلة وتمييز وإنكم بما تفعلون إنما تشوهون أنفسكم وتخرجون مكنونات صدوركم التي ماكان لنا أن نعرفها لولا ما تسودون من صفحات ومن تلكم التسويدات هذا الخبر وفيه الإشارة الى المجاهدين بالمسلحين ولكم كن أمثالها ومثيلتها الكثير ، فلكم أقول قال تعالى { قل موتوا بغيظكم} وإلى إخوة القراء أنقل شهادة اهل الإختصاص حول خبر منع الطيران الليبي من النزول في المطارات الأوربيه .
    (التعليق منقول حرفيا من موقع ليبيا المستقبل)
    د. أمين بشير المرغني
    الخبر بالشكل المعروض مغلوط وربما مسئ للثوارولمفوضية الاتحاد الاوروبي.
    الخبر الصحيح والذي يتوجب أن يصدر بشكل رسمي وفي إطار الشفافية ليقر بأن السلطات الليبية اقترحت الأسبوع الماضي وهي تفاوض لجنة السلامة الجوية في الاتحاد الأوروبي وقف رحلات الطائرات المسجلة في ليبيا لمدة زمنية وكان نتيجة لذلك وقف السماح للطائرات المسجلة في ليبيا بالطيران في المجال الجوي الأوروبي بشكل فوري وإلى ما يقرب من سنة، وذلك لإعطاء فرصة تمكن السلطات الليبية من استكمال الترتيبات التي تباشر وضعها موضع التنفيذ لتلبية متطلبات تطبيق برامج ونظم السلامة الجوية والتي عجزت السلطات المعنية عن وضعها وتطبيقها ضمن أنظمة برامجها في المطارات وعلى الطائرات. وقد كانت سلطات السلامة الجوية في الاتحاد الأوروبي تبحث فرض حظر على تحليق الطائرات الليبية في أجواء أوروبا لو قررته ربما وصل إلى ثلاث سنوات استنادا على تقارير التفتيش التي أجرتها المنظمة الدولية للطيران المدني الدولي منذ العام 2007 على عمل السلطات الجوية والتشريعات الجوية التي تطبقـها ليبيا.
    والموضوع لا يتعلق تماما بالطائرات الليبية ذاتها أو شركات الطيران الليبية ومهندسيها وطياريها ، إنما بقدرة جهات التفتيش على السلامة الجوية الليبية التابعة لسلطات الطيران المدني على القيام بمسئوليتها على نحو يوفي بالتزامات البلاد تجاه متطلبات المنظمة العالمية للطيران المدني الدولي بشأن السلامة الجوية والاستجابة الكاملة لتلك المتطلبات. فمشكلة سيطرة جهات مسلحة على المطار خارج سيطرة مصلحة الطيران المدني التي يفترض أن تكون قادرة على ضمان الانصياع لنظم السلامة بما فيها النظم الأمنية في المطارات وبشكل كامل وتخصصي لا بد وأنها لفتت الانتباه الى نقاط الضعف في تطبيق النظم العالمية في المطارات الليبية وإن كان تواجد الثوار في المطار لحاجة وطنية ملحة طارئة لفترة زمنية معينة ربما شكل ما لم يكن منه بد.
    ومن المعروف أن مصلحة الطيران المدني تعجز عن اجتذاب الكفاءات الليبية اللازمة لتطبيق كامل نظم الجودة والتفتيش لضمان الانصياع الكثيرة, وأن السلطات المختلفة في المطار في العموم لم تكن تعمل بانضباطية ملائمة. وأملنا أن يلتفت المسئولون في الحكومة الانتقالية الى تلبية حاجات مصلحة الطيران المدني والتي تشرف على تسيير عدد كبير من المطارات في بلادنا الشاسعة فتحررها من قيود البيروقراطية ومن التدخل في التسيير وشح الموارد التي تلبستها لعقود.
    هذا القرار جاء بمبادرة من السلطات الليبية وبكلفة عالية جدا، ولا يعني منع شركات الطيران الليبية من الطيرانفي أجواء أوروبا بطائرات تشرف على انصياعها لنظم السلامة سلطات طيران مدني غير السلطات الليبية. إذن توقعوا عودة رحلات الخطوط الليبية والافريقية الى أوروبا قريبا وتوقعوا أن تدعمها الحكومة في ذلك وبدون تأخير. فتلك مسئولية عاجلة.
    ورب ضارة نافعة.
    د. أمين بشير المرغني
    استشاري نقل جوي

  4. ما اسهل علي الأخوة الليبيين توزيع اللوم والتهم للأخرين بدل العمل الأيجاني والبحث الجدي عن المسببات ومحاولة جادة للأصلاح وتقديم الخدمات للمواطن المحتاج لها حسب المعطيات والأماكنيات المتاحة في الوقت الحاضر وبدون تقصير! هل تعمل الشركة بكل طاقاتها المتوفرة؟ هل دوام مدرائها وموظفيها وفنييها على أكمل وجه والكل يحلل لقمة عيشه؟ يعني الشركة خلاص معاش ناقصها الا الطيران للدول الأوروبية؟ مبدئيا غير سيروا رحلات منتظمة ومنظمة للدول العربية وكثر خيركم، وين رحلاتكم لدول الخليج ابتداءا من دبي وشرق اسيا الذي تركتوه للخطوط الأخري دون منافس منذ قيام الثورة؟ ووين ووين بالله خلونا ساكتين..

  5. لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم .مشاكلنا وصلت الى عنان السماء ايضا !!يارب لطفك وعفوك .

  6. سيادة الوزير ما الذي يحدث للطيران الليبي تحت قيادتك .. المنظمة العالمية للطيران الايكاو تتابع من سنة 2001 ولا مجيب لهم من الطيران المدني والان حضرتكم تتفاجون بالمشكلة !!!!!!….فلنلقي نظرة على سيرتكم الذاتية سيادة الوزير وحسب ماورد في سيرتكم الذاتية الفقرتين التاليتين :

    2000-2004 رئيس لجنة التعاون مع المنظمة الدولية للطيران المدني “الإيكاو”

    2001-2002 منسق عام للبرنامج الدولي للإيكاو في عمليات التدقيق في مراقبة السلامة الجوية للطيران المدني الليبي المرحلة الأولى عام 2001
    ( مع العلم هذه الزيارة التي تم فيها تسجيل حالات عدم مطابقة )

    سيادة الوزير هل تعلم ام انك لاتعلم ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    منقووووووووول.

  7. للأسف وكاأغلب القرارات في ليبيا تتخذ إرتجالا ووليدة اللحظة وإلا ماهو المبرر والمستفاد من قرار وزير المواصلات بإيقاف شركات الطيران الليبية من العمل بأوروبا مما اضطرها إلي الإيجار من شركات أجنبية من دول مجاورة كنوفل إير من تونس ومصر للطيران علما بأن طائرتنا أفضل وأحدث من كليهما ولا أظن أن هذا خاف عن الوزير، كذلك مخالفات هيئة السافا الأوروبية علي شركتي الخطوط الليبية والإفريقية -إن وجدت- فهي لا ترقي إلي درجة الخطر تصنيفا وجميع شركات الطيران بما فيها المتقدمة منها عرضة لتك التدقيقات والمخالفات ولا ضير في ذلك مادام المشغل يقوم بالإجراء التصحيحي في الإطار لزمني المحدد. إلا أن الطامة الكبري كامنة بهيئة الطيران المدني فمخالفاتها -تأصلا وهولا- حدث ولا حرج بداية عن كيفية إصدارها لتراخيص الأطقم الجوية والفنية الأرضية ونهاية استخدام كبار موظفيها للإيملات عن طريق ياهو بدلا أن يكون لهم خادم إلكتروني مخصص.

  8. عبدالله ابراهيم العائب

    الحقيقة قرار متوقع لحفظ الامن فى المطارات الاوربية ولزيادة الضغط على الحكومة الليبية من اجل تامين المطارات الليبية التى لا تزال بعيدعن سيطرة الحكومة
    وبالنسبة للخطوط الافريقية صراحة كابتنة ممتازين اما السيرفس حدث ولا حرج تحجز على البيزنس كلاس رحلة الى تونس لا اكل تشرب قهوة او شاهى رحلات الداخلية نفس الشي ورحلات اسعارها غالية جدا
    عدم تنظيم الرحلات فى مواعيدها
    الصراحة الخطوط الليبية والافريقية كابتنة ممتازين اما غير دلك فهو لاشي فى عالم الطيران الحديث

  9. بالنسبة للافريقية ارى ان المهندس عبد الرحمن الشاوش المدير الفنى للشركة وهو السبب الرئيسى فى تقدم وازدهار الشركة..قبل ماكانش اى فنى يدخل الى الطائرة..طبعا لدواعى امنية….اما لما اصبح مدير اوفد الكثير فى الدورات::ووضع المنظومة الالكترونية للتداول لسرعة وتسهيل العمل..ووقت الاحداث اول من قام بانقاذ الطائرات من القصف(وانا شاهد على ذلك)..وهذا الراجل دماغه تمام بس لو يمسك مدير او وزير بدل الموجود..اللى مايفهمش ؟؟

  10. إلى مسؤلي القابضة / الطيران المدني/ مسؤلي الشركات التابعة لها / ولسيادة وزير الموصلات والنقل
    أن اتهم الشركة الليبية الأفريقية القابضة للطيران، اليوم الأحد، وزير المواصلات الليبي بالتسبب بالقرار الأوروبي بمنع طائرات الشركة من الطيران في الأجواء الأوروبية في غير محله .
    هذا إن دل على شي نما يديل على القصور الواضح من قبل المسؤلين عن الشركات الأربعة وعلى رأسهم المكلف بتسيير الشركة القابضة ومستشاره أمين المرغني الذي دمر الطيران في ليبيا والخدمات الفنية بصفة عامه . نهيك على أداء الطيران المدني ونقصد السلامة الجوية للطيران وإدارة النقل الجوي و إدارة الملاحة .، في الواقع السلامة تكاد تكون معدومة ويمكنكم إجراء ندوة خاصة على سلامة الطيران ، أن إدارة السلامة همها في المهمات الرسمية مع المشغلين والسيطرة التامة على رخص الطيارين والمهندسين ووضع العراقيل لشركات الطيران ومحاربة من يقول لهم هذا خطاء ، وصلت إلى درجة التهديد بإيقاف الطيارات بدون وجه حق،
    مصلحة الطيران المدني عمرها ما كانت مصلحة طيران حسب النظم العالمية وليس لهم نشاط مع الهيئات الطيران العالمية ….. (وآخر ما نقول لهم يتكمدوا وهم فرغين).
    أن ما قام به وزير الموصلات هو عين الصواب وحسب وجهة نظري أن هذا الوزير ينوي وضع مصلحة الطيران المدني في حجمها الصحيح عندما اتخذا القرار الصائب بوقف نشاط الطيران على الدول الأوربية حتى نهاية شهر نوفمبر هذا العام . حتى لا يعطي الفرصة للمفوضية الأوربية بفرض الحضر على الشركات الطيران الليبية قد تتجاوز الثلاثة سنوات . هناك كلام كثير والوقت لا يسمح ، سماحكم الله يا مسؤلي القابضة لا تتأسفوا على القرار الأوروبي ولكن تأسفوا على حالكم و مسئولي شركات الطيران…. النسوا مصلحكم الشخصية والهوا بتطوير شركاتكم ….أو …عليكم برحيل إلى الأبد ….اعتقد هذه المرحلة ليست لكم .

    نديم كايا

  11. بعد السلام والتحية
    اليوم الموافق 12-7-2012
    كان امتحان قبول الطيارين من قبل وزارة المواصلات في كلية الهندسة بجامعة بنغازي
    حيث انه تم اعلامنا قبل الامتحان بنصف يوم وكان الامتحان امتحانا تعسسفيا وكأنه يخاطب فئة معينة من المتقدمين لكي يكون الامتحان مفصلا عليهم ليرفعوا الحرج عن انفسهم ححدوا امتحان
    اما نحن فلنا الله وحسبي الله ونعم الوكيل فيمن تعممدا فعل ذلك